ماذا يحدث بعد العملية؟

يشعر المريض بألم في الحلق بعد العملية ولهذا فمن الضروري اتباع الوصفة الطبية وتناول المسكنات بانتظام. من الطبيعي أن تزداد شدة الألم لمدة 3-5 أيام بعد العملية ثم تخف تدريجيا. يكون الألم عادة أخف بكثير حين تتم إزالة جزء واحد من اللوزتين. تزداد شدة الألم عند الصباح لعدة أسباب. يرجع هذا جزئيا إلى أن حلق الطفل يكون جافا لعدم ابتلاع شيء أثناء الليل، ولكن أيضا بسبب مرور وقت طويل على تناول آخر جرعة مسكن للألم. من المريح أكثر النوم أثناء الليل والرأس مسندا إلى وسادة مرتفعة أكثر من المعتاد؛ فبذلك يتقلص ورم الأغطية المخاطية المحاطة بمنطقة العملية وبالتالي يخف الألم.

قد لا يكون اللسان في وضع مريح في الأيام الأولى التي تلي العملية، لأن اللسان تم الضغط عليه بأداة خاصة خلال العملية لتسهيل الوصول إلى اللوزتين. قد يشعر الطفل بالراحة أكثر إن تمكنت من جعله يحرك لسانه، وبالتالي من الجيّد تشجيعه على تناول الطعام والشرب. قد يشعر الطفل أيضا بألم في الأذنين من دون أن تصابا بالالتهاب. إن مضغ العلكة قد يسكن الألم أحيانا.

مسكّن الألم

بعد العملية، من المهم جدا تناول المسكنات (أدوية لإيقاف الألم). يجب تناول هذه الأدوية وفقا لإرشادات الطبيب وفي أوقات منتظمة ليكون تأثيرها فعالا. دع الطفل يتناول الطعام بعد حوالي 30-60 دقيقة من تناوله المسكّن، حيث يكون تأثير المسكّن في أوجّه.الأطفال الأصحاء يمكنهم تناول أدوية مثبطة للإلتهاب كمسنات أساسية (مثل Iprenو Diklofenak). حيث يتم تناول الأخير مع دواء يحتوي على Paracetamol (مثل Alvedon و Panodil ). في حال وجود أدوية المكملة يقوم بوصفها الطبيب.

قم بشراء المسكنات مسبقا لتكون في متناول اليد ومتوفرة حين تعود مع طفلك إلى المنزل بعد إجراء العملية. يمكنك شراء الباراسيتامول من دون وصفة طبية من الصيدلية ومن عدة متاجر. قد تحتاج إلى وصفة طبية لشراء المسكنات الأخرى الموصى بها؛ (سوف ينصحك الطبيب المسؤول عن معالجة طفلك ويعطيك الإرشادات اللازمة.)


معلومات حول علاج الألم

هل تحتاج إلى معلومات حول علاج الألم لطفلك؟
كيف تقيم آلام طِفلك ، دلائل تخبرك إذا ما كان طفلك يعاني من ألمٍ ، أو تريد أن تتعرف أكثر عن أدوية وجرعات تخفيف الآلام؟


الغثيان

إن الغثيان والتقيؤ هما أمران شائعان، خاصة خلال الفترة المسائية بعد العملية. في كثير من الأحيان يمكن أن يظهر بعض الدم القديم في القيء (يبدو لونه داكنا)، بما أن الدم ينزل غالبا إلى المعدة خلال العملية. يختفي الغثيان عادة في اليوم التالي للعملية.

الطعام والشراب

من المهم تشجيع طفلك على تناول الطعام والشرب بشكل طبيعي. إن كان الحلق جافا، يشعر الطفل بالمزيد من الألم. أعط الطفل ما يرغب فيه من طعام. إن السوائل والأطعمة الخفيفة هي الأفضل عادة بعد مرور يوم على العملية. يجب تجنب الأطعمة الحارة (بالبهارات) والأطعمة التي يمكن أن تخدش الحلق في الأيام الأولى بعد العملية. (من الجيد تجنب تناول مثلا الخبز المقرمش والتفاح الخشن في الأيام الأولى).

ما هي الفترة التي يتعين فيها على ابني البقاء في المنزل؟

تختلف الفترة التي يتعين فيها على الطفل البقاء في المنزل. حين يتم استئصال الأجزاء المتضخمة من اللوزتين فقط، يجب على الطفل أن يبقى في المنزل لأربعة أيام على الأقل. حين يتم استئصال اللوزتين كليا، يجب على الطفل أن يبقى في المنزل لثمانية أيام على الأقل.

الاستراحة في السرير ليست ضرورية. من الجيد للطفل أن يبقى خارج السرير في أجواء هادئة حتى خلال الأيام الأولى، وليس هناك من سبب يمنع الطفل من الخروج إن كان يشعر بأنه قادر على ذلك. إن كان الأمر ممكنا، تجنب التواجد في أماكن غير نظيفة، أو أماكن مزدحمة بأشخاص مصابين بالرشح.

يجب عدم السماح للطفل بالقيام بمجهود جسدي كبير خلال 14 يوم وهي الفترة المطلوبة عادة لشفاء الحلق تماما.
(الحديث هنا عن أنشطة كالمصارعة، القفز على الترامبولين ، ركوب الدراجات ، الركض ، التمارين الرياضية ، إلخ). إن أمكن يجب تجنب السفر لمدة ثلاثة أسابيع بعد العملية.

المتابعة

معظم المستشفيات لا تتبع روتينا يتضمن زيارات للمتابعة بعد العملية. مع ذلك، إن حدثت أية مضاعفات، الرجاء مراجعة الملاحظة الموجودة تحت علامة التبويب “مهم”. تجري جميع عمليات اللوزتين في السويد تحت مراقبة قسم السجل الوطني لجراحة اللوز في السويد- قراءة المزيد تحت علامة التبويب “في العمق”. يساعدنا سجل الجودة في تحسين العناية الصحية.

سوف تستلم استبيانين، الأول بعد ثلاثين يوما والثاني بعد ستة أشهر. يفيدنا الاستبيان الذي تستلمه بعد 30 يوما حول حدوث المضاعفات المحتملة بعد عملية طفلك. يتضمن الاستيبان الثاني الذي تستلمه بعد ستة أشهر بضعة أسئلة حول تحسّن حالتك/ قلة الازعاج بعد عملية اللوزتين، الأمر الذين نرغب في معرفته أيضا.

من المهم جدا بالنسبة لنا استلام إجاباتك، حتى ولو لم يعاني ابنك من أي إزعاج – نحتاج لأن نعرف ذلك أيضا. من المهم أن تجيب على الاستبيانين!

يعد انتهاء العملية، فإنه من الجيد التحدث حول كيف كانت التجربة للطفل، عما إذا كان هناك شيئ صعب ومالذي جعله كذلك.

يمكن جعل الطفل يحكي عن طريق الرسم. يفضل استخدام القصص الموجودة هنا على الرابط www.narkoswebben.se أو الرابط: www.tonsilloperation.se .

بالإضافة إلى مسكنات الآلام ، فمن المهم أن يحصل الطفل على اهتمام أكثر من المعتاد.


بالقراءة، اللعب، مشاهدة التلفاز معاً يمكن إلهاء الطفل عن الألم في الحلق.